حددت محكمة استئناف القاهرة، جلسة ٢٨ أبريل المقبل؛ لنظر أولى جلسات دعوى السب والقذف المقامة ضد ياسر رزق، رئيس مجلس إدارة أخبار اليوم، وجمال حسين، رئيس التحرير، ومحمد الأمين، محرر صحفي، أمام الدائرة 20 جنايات برئاسة المستشار حسني الضبع.

وجاء في صحيفة الدعوى أن جريدة “الأخبار” نشرت خبرًا بعنوان: “البلطجي الكفيف” مضمونه أن هناك بلطجيًا يدعى إسماعيل الجمال، يتزعم عصابة للاستيلاء على أملاك الدولة وعلى الأملاك الخاصة والعقارات.

وتبين أن الجريدة نشرت صورة تجمع بين البلطجي ورجل الأعمال الدكتور خالد العراقي، وممثل الدائرة الأولى بمجلس النواب، عن محافظة الشرقية لتوضح لأهالى الدائرة أن من يمثلهم يتعامل مع المجرمين والبلطجية.

وأوضحت الدعوى أن ما فعله المعلن إليهما، يمثل جريمة معاقب عليها قانونا بالمواد ٣٠٢ / ١ ، ٣٠٣، ٣٠٤ ٣٠٦، من قانون العقوبات، وتتوافر تلك العقوبات على موضوع الدعوى حيث إن الركن المادي يتمثل في أخبار الصحيفة بطريقة نشر أخبار وصور فوتوغرافية تجمع بين البلطجي والنائب، والتي ستؤدي حتمًا إلى احتقار الطالب لكل قارئي الخبر.

كما توفر الركن المعنوي للطالب حيث إن نشر الصور الفوتوغرافية مع الخبر- وهي لا تتضمن أي علاقة بموضوعه- وإنما هي صور عادية اتخذت في ظروف معينة أثناء فوز الدكتور خالد العراقي، في مجلس النواب، وتوافد الجميع للتهنئة، ولكن النشر تضمن أن هناك علاقة بينهما، وأنه يستغله في أعمال البلطجة، وأن هذه المعلومات أضرت الطالب معنويا وماديا، وطالبهم بتعويض مادي قدره ١٠٠٠١ جنيه.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات