عقد عشرات الصحفيين من مختلف المؤسسات الصحفية اجتماع عصر الأحد للتشاور حول إجراءات الضغط لتنفيذ حكم أجور الصحفيين بحضور النقيب يحيى قلاش وعدد من اعضاء مجلس النقابة. وقال النقيب خلال الاجتماع انه تواصل مع المجلس الاعلى للصحافة ليكون شريكا في عملية التفاوض لتنفيذ الحكم مؤكدا ان الحكم خطوة مهمة على طريق تحسين دخول الصحفيين حيث ان خطوات التنفيذ صعبه ولكن بجهود الجمعية العمومية سنحقق ما نصبو اليه. واضاف النقيب ان معركة الاجور معركة قديمه ناقشناها مع الحكومات المتعاقبة التي كانت تعطي بعض الزيادات في البدل للتسكين مطالب الجمعيات العمومية فيما تتجاهل الاوضاع التعاقدية بين الصحفي وارباب العمل مؤكدا انه ان الأوان لوضع لأئحة اجور جديدة للصحفيين تعيداليهم حقوقهم بعيدا عن المساس بالبدل . واوضح ان ما اثير حول مفاوضات بين الحكومة والنقابة والمجلس الأعلي للصحافة حول بدل التكنولوجيا لن يمس حقوق الزملاء مؤكدا ان البدل حق اساسي لا تفريط فيه مؤكدا ان شروط إستحقاقه تم تعديلها اكثر من مره لكن النقابة مصرة على ان تشمل المظلة جميع اعضاء النقابة العاملين في مؤسسات مصرية. وقال الزميل مصطفى عبيدو الصحفى بالجمهورية ومقيم دعوى الحد الأدنى لاجور الصحفيين انه يدأ التحرك بالصيغة التنفيذية للحكم رقم 25734 لسنة 68 مطالبا بان يكون المجلس الاعلي للصحافة طرفا في المعركة . واوضح عبيدوأنه سيطعن علي الحكم فى الادارية العليا من اجل تلافي ان تتحرك الحكومة تحركا سلبيا لوقف تنفيذه مؤكدا ان المجلس القومي للأجور قد يلتف على الحكم بزيادة طفيفه يجهض الحكم. وقال عبيدو إنه تم إعلان المدعى عليهم فى الحكم والصادر من الدائرة الأولي (حقوق وحريات) بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة رسميا عن طريق محضري مجلس الدولة.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات