اجلت الدائرة 28 جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسن فريد، وعضوية المستشارين فتحى الروينى وخالد حماد، وسكرتارية أيمن القاضى ووليد رشاد والمنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، محاكمة المصور الصحفي محمود أبوزيد، الشهير بـ”شوكان”، و 730آخرين، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”فض اعتصام رابعة”، إلى جلسة 19 أغسطس 2017.
هيئة المحكمة وجهت النيابة العامة بسرعة مخاطبة اللجنة الفنية، لفحص “السيديهات” والمستندات، وإحضار شهود الإثبات في القضية، وقررت عرض عدد من المتهمين على طبيب السجن، والسماح للمحامين بزيارة موكليهم في السجن.
يذكر أن قوات الأمن، ألقت القبض على “شوكان”، أثناء تصويره عملية فض اعتصام رابعة العدوية، في أغسطس من عام 2013، ليحبس بعدها احتياطيًا بتهمة الانتماء إلى جماعة الإخوان المسلمين، والاشتراك في اعتصام وصفته بالمسلح وقطع الطرق، وتقييد حرية الناس فى التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفض تجمهرهم، والشروع فى القتل العمد، وتعمد تعطيل سير وسائل النقل.
وكان دفاع اثنين من المتهمين بقضية “فض اعتصام رابعة قد قررا التنازل عن طلب رد هيئة محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار حسن فريد، والتي تنظر القضية والذى قدمه الجلسة الماضية، كما قرر الدفاع الانسحاب من الترافع عن موكليه محمد ومصطفى الفرماوى.
وتضم القضية 730 من قيادات جماعة الإخوان، وفى مقدمتهم الدكتور محمد بديع المرشد العام للجماعة، والدكتور عصام العريان، والدكتورعبد الرحمن البر، والدكتورصفوت حجازي، والدكتوورمحمد البلتاجي، والمهندس أسامة ياسين، والمحامي عصام سلطان، والدكتور باسم عودة، والشيخ وجدى غنيم، والمهندس “أسامة” نجل الرئيس الدكتور محمد مرسى، بالإضافة الي الشيخ عاصم عبد الماجد و المصور الصحفي محمود شوكان والذى جاء رقمه 242 فى أمر الإحالة.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات