الزعيم والبشبيشي وحسن

جددت الدائرة 14 جنايات القاهرة، المنعقدة، بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار معتز خفاجى، اليوم حبس كلٍ من حمدي الزعيم، الصحفي بجريدة “الحياة”، ومحمد حسن، المصور بجريدة “النبأ”، وأسامة البشبيشي، الصحفي بوكالة “بلدي” الإخبارية، 45 يومًا، وذلك على خلفية اتهامهم في القضية رقم 15060 لسنة 2016 جنح قصر النيل بالانضمام لجماعة محظورة، ونشر أخبار كاذبة تضر بمصلحة الأمن القومي، والتصوير بدون الحصول على إصدار تصريح من الجهات المختصة.
وكانت قوات الأمن، ألقت القبض على الصحفيين الثلاثة، الاثنين الموافق 26 سبتمبر 2016، أثناء تصوير “الزعيم والبشبيشي” لتقرير ميداني بمحيط نقابة الصحفيين، وتصادف ذلك مع مرور “حسن”، وتم التحقيق معهم داخل القسم أمام رجال الأمن الوطني، عقب إلقاء القبض عليهم، ثم عُرضوا على النيابة مساء 27 سبتمبر التي وجهت لهم الاتهامات السابقة.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات