قررت محكمة جنايات القاهرة في جلستها المنعقدة بمقر معهد أمناء الشرطة بطرة‏,‏ برئاسة المستشار حسن فريد تجديد حبس حسن القباني الصحفي بجريدة الكرامة والدكتور محمد علي بشر وزير التنمية المحلية الاسبق و‏4‏ آخرين ‏ 45 يوماعلي ذمة التحقيقات في قضية التخابر مع دولة النرويج والإضرار بأمن البلاد وتنظيم مظاهرات هدفها تعطيل عمل مؤسسات الدولة‏.
أسندت نيابة أمن الدولة العليا إلي الدكتور محمد علي بشر وباقي المتهمين عدة اتهامات أبرزها ارتكاب جرائم التخابر مع دول أجنبية “النرويج” بقصد الإضرار بمركز مصر السياسي والاجتماعي والاقتصادي والاشتراك في اتفاق جنائي بغرض قلب نظام الحكم والانضمام لجماعة إرهابية مؤسسة علي خلاف أحكام الدستور والقانون, غرضها الدعوة لتعطيل القوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها, والاعتداء علي الحرية الشخصية للمواطنين, والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي والتي اتخذت من الإرهاب وسيلة لتنفيذ أغراضها.
وكانت الصحفية آية علاء المتحدث باسم رابطة أسر معتقلى العقرب قد منعت من زيارة زوجها الصحفى حسن القبانى مؤخرا .
وقالت اية عبر صفحتها الشخصية على فيس بوك “حسبنا الله ونعم الوكيل.. اتمنعت من الزيارة.. بدعوى إن حسن اللى عمرة ما عمل مشاكل.. بشهادة المجرمين إلى في السجن نفسهم.. عمل مشكلة واتنقل دواعٍ أمنية..!!!”.
تساءلت اية “لو حسن بيتعاقب علشان موقفه الرافض للزيارة التمثيلية لوفد المجلس القومي لحقوق الإنسان.. ولو حسن وانا بنتعاقب علشان إدلائي بشهادتي في تقرير منظمة هيومان رايتس وتش الأخير عن العقرب.”
وجاء في نص التعليق الذى كتبته على صفحتها “حسبنا الله ونعم الوكيل…اتمنعت من الزيارة …بدعوى ان حسن الى عمرة ما عمل مشاكل …بشهادة المجرمين الى في السجن نفسهم … عمل مشكلة و بقي دواعي أمنية …!!!و لو حسن بيتعاقب علشان موقفه الرافض للزيارة التمثيلية لوفد المجلس القومي لحقوق الانسان …
و لو حسن و انا بنتعاقب علشان ادلائي بشهادتي في تقرير منظمة هيومان رايتس وتش الأخير عن العقرب …فأنا و هو ما ارتكبناش جرم مخالف للقانون و الدستور …. زي ما همة بيعملوا و يمنعونا من أبسط حقوقونا …و الى عملته هو مجرد ادلاء بحقائق الإجرام الى بيرتكب ضدنا من ادارة السجن و المصلحة و النظام ككل …و منعي اليوم من الزيارة هو ابسط دليل …
عموما … أنا هبطلهم حججهم … و هروح أحاول ازور تاني بكرة …. بعد 15 يوم من زيارتي “الاستثنائية” الى المفروض مش محسوبة …. بل أنا أستحق الزيارة كل اسبوع بحكم أن زوجي رهن التحقيق حتي اليوم … و بموجب حكم محكمة صادر لي بتمكيني من الزيارة الاسبوعية.”

تعليقات الفيس بوك

تعليقات