ستة صحفيين واعلاميين مصريين ، وغرفة صناعة الاعلام ، والجارديان البريطانية في المحاكم والنيابات خلال الأسبوع الثالث من أكتوبر.
الصحفيون والإعلاميون منهم ثلاثة يجري محاكمتهم لسحب الجنسية المصرية منهم ، ومنهم صحفيين قيد الحبس الاحتياطي احدهما امضي أكثر من أربعة أعوام ، كما ان من بين المحاكمات صحفيتين إحداهما متهمة برفع لوحة مكتوب عليها تيران وصنافير مصرية وجري حبسها احتياطيا لمدة ثلاثة أشهر من قبل، وأخري يجري
*14 أكتوبر:
*تنظر نيابة امن الدولة العليا تجديد حبس محمد الحسيني حسن محمد المصور الصحفي بجريدة الشورى بنيابة أمن الدولة العليا بعد القبض عليه أثناء إجراء تحقيق صحفي حول أزمة الكتب والكراسات مع بدء العام الدراسي بمنطقة الفجالة.
*15 اكتوبر:
*تستأنف الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، 4 دعاوى تطالب بإسقاط الجنسية عن ثلاثة من الاعلاميين والصحفيين الرافضين للانقلاب العسكري لتقديم الأوراق والمستندات.
حيث طالبت اربعة دعاوى أرقام 38710، 38717، 38713 لسنة 71 قضائية 25218 لسنة 67 قضائية ، إسقاط الجنسية عن كل من الاعلامي محمد ناصر مقدم برنامج مصر النهاردة على قناة مكملين والإعلامى معتز مطر مقدم برنامج مع معتز على قناة الشرق وآيات عرابى مقدمة البرامج بالقناة الثانية بالتلفزيون المصري سابقا، واختصمت ، رئيس الوزراء بصفته.
*تستأنف الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، نظر الاستشكال الذي يطالب بوقف تنفيذ الحكم الصادر بوقف قرار إنشاء “غرفة الإعلام” وتعيين محمد الأمين رئيسًا لها، مع وقف قرار منع ظهور مرتضى منصور في الإعلام.
* تنظر محكمة جنح عابدين جلسة محاكمة عبير الصفتي الصحفية بموقع “البداية” بتهمة التصوير بدون تصريح والتسلل الى جزيرة الوراق لتصوير مظاهرات الاهالى والنيابة وجهت لها تهم الانضمام لحركة 6 ابريل والاخوان المسلمين

*17 اكتوبر:
*تستأنف الدائرة 28بمحكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، برئاسة المستشار حسن فريد، محاكمة المصور الصحفي، محمود أبوزيد، الشهير بـ”#شوكان”، و738 متهمًا آخرين، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”فض اعتصام رابعة”، سماع شهود الإثبات، وسماع اللجنة التي شُكلت بقرار من المحكمة لتفريع “السيديهات”، والاطلاع على التقارير الطبية لعدد من المتهمين.

*19 اكتوبر:
*تستأنف هيئة المفوضين بمجلس الدولة، برئاسة محمد الدمرداش، نائب رئيس مجلس الدولة، إغلاق مكتب صحيفة الجارديان البريطانية بالقاهرة لتعمدها الإساءة لمصر.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات