ألقت قوات الامن القبض على عدد من الزملاء الصحفيين قبل وبعد مظاهرة دعا اليها عدد من الصحفيين مساء اليوم من امام نقابة الصحفيين للرد على قرار ترامب بنقل سفارة بلاده الي القدس المحتلة.
والقت قوات الامن القبض على الزميل أحمد عبد العزيز بجريدة الموقف العربي والناشط النقابي ثم الحقته بالقبض على الصحفيين حسام السويفي وهشام احمد ومحمد خالد فيما سحلت قوات الامن عدد من الصحفيين.
الزملاء المعتقلون لا زالوا في قسم شرطة قصر النيل فيما اعلن ص3حفيون اخرون الاعتصام في النقابة لحين اطلاق سراحهم.
وقال عمرو بدر عضو مجلس نقابة الصحفيين، إن قوات الأمن ألقت القبض منذ قليل، على الصحفي أحمد عبد العزيز، عضو نقابة الصحفيين والعضو برابطة الصحفيين الحزبيين، أثناء مشاركته في الوقفة الاحتجاجية التي دعا لها ٤ من أعضاء مجلس النقابة، للتنديد بالقرار الأمريكي بنقل سفارته إلى القدس الفلسطينية والاعتراف بها عاصمة للكيان الصهيوني.
وكان كلا من جمال عبدالرحيم، ومحمد سعد عبدالحفيظ، وعمرو بدر ومحمود كامل، أعضاء مجلس نقابة الصحفيين، أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، دعوا إلى الاحتشاد، مساء اليوم الخميس، بمقر نقابتهم لتنظيم وقفة احتجاجية رفضا للقرار الأحمق الذي اتخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وهو القرار المشبوه الذي يهدف إلى ترسيخ واقع جديد وهو اعتراف العالم بالقدس العربية كعاصمة للكيان الصهيوني المحتل.
وكان دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي، قال في كلمة له مساء الأربعاء :”حان الوقت للاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وأفي بوعدي لنقل السفارة إلى القدس”.
وطالب ترامب من وزارة الخارجية الشروع بإجراءات نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، داعيا كافة الأطراف إلى الإبقاء على الوضع القائم في مدينة القدس.
حسام السويفي
احمد عبد العزيز

تعليقات الفيس بوك

تعليقات