أجلت الدائرة 17 جنايات الجيزة المنعقدة بمحكمة جنوب القاهرة بزينهم أمس الاثنين 4 دعاوى ضد عبد الحليم قنديل رئيس تحرير صوت الامة والصحفية ايمان مصطفى ، منها دعوتين تحمل أرقام، 1943 لسنة 2012 الدقى، 17563 لسنة 2012، على خلفية مقالات كتبها إبان ثورة يناير 2011، عن مستشارين بالقضاء، والدعوى رقم 6897 لسنة 2009 المقامة من رئيس مكتب وزير الإسكان، وتم اتهامه فيها جميعًا بالسب والقذف لجلسة 9 ديسمبر للنطق بالحكم.
صدر القرار برئاسة المستشار جمال على عبد اللاه، وعضوية المستشارين عبد الناصر أبو سحلى وأحمد الفقى، وسكرتارية صلاح مصطفى.
وكانت النيابة العامة وجهت للمتهمين، تهم السب والقذف بإحدى الطرق العلانية في حق موظفا عموميا، وذلك من خلال نشر خبر صحفى عن المهندسة راندا صالح المنشاوى رئيس مكتب مستشار وزير الإسكان لقطاع المرافق، يتهمها فيه بالفساد ما دفعها الى رفع دعوى سب وقذف ضدهما، واعتبرت ما نشر تشهير بها ويحتوي عبارات سخرية وسب وقذف.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات